فن التميّز

فن التميّز

The Art of Being Unique

يكمن تميّز كارتييه في خبراتها الحرفية وتقنياتها وقدرتها على مزج الحرف النادرة والحفاظ عليها في سعيها الدائم إلى الابتكار.

 

 

 

 

تجسّد ماسة كارتييه لقاء معايير الاختيار الأكثر صرامة ومعايير "عين" كارتييه. وتتيح هذه الموهبة والخبرة الفريدة تحديد الأحجار الكريمة التي تتحلى بروح إضافية بين الأحجار الأكثر استثنائية. هذه هي ميزة كارتييه.

 

 

 

 

كارتييه أو فن إبداع اللقاءات غير المنتظرة وتجاوز الحدود وابتكار المزيد وفتح آفاق جديدة... من خلال تطعيم القش والذهب، تصمّم كارتييه ساعة مدهشة وتشيد بحيوية الحرف الفنيّة Métiers d’art.

 

 

 

 

يكمن أسلوب ”توتي فروتي“ في صميم الإبداع لدى الدار. وقد ظهر مؤخرًا في قلادة المهراجا، عبارة عن إبداع من المجوهرات الفاخرة يسلّط الضوء على تشكيلة استثنائية من أحجار الزمرّد والياقوت الأزرق والياقوت الأحمر القائمة على خبرة فنية هندية قديمة.

 

 

 

 

يستخدم حرفيو كارتييه ترصيع الفرو على الپانتير، وهي خبرة حرفية خاصة بدار كارتييه، إذ يتم نحت ترقيط الپانتير يدويًا من الياقوت الأزرق أو الأونيكس. ويحيطها صانع المجوهرات بحبيبات من المعدن يطويها بشكل خيوط صغيرة جدًّا على الحجر. يبدو الفرو في غاية الواقعية وتستيقظ المادة لتثير العواطف.  

 

 

 

 

ولدت ساعة "ريڤيلاسيون" نتيجة خمس سنوات من التبادلات المتواصلة في المشاغل وطلبي تسجيل براءة اختراع. وفقًا لتقنية مستوحاة من الساعة الرملية، يعرض مينا ساعة "ريڤيلاسيون" مشهدًا عابرًا، إذ تظهر 650 ماسة حسب حركات المعصم لتكشف عن فك الپانتير، قبل أن تختفي من جديد. إنّها لوحة تنبض بالحياة تجمع بين التقنية المتقدّمة والحرف التقليدية.

 

 

 

 

اكتشفوا المزيد حول خبرة كارتييه