ريزونانس دو كارتييه

يخترق نسيمٌ عليلٌ الحجارة المتوهجة ليضبط نَفَسها النابض وتموّجاتها المتواصلة وإيقاعها المتوقّد... فتنتشر بفعلها طاقة إيجابية من تصميم إلى آخر. اكتشفوا مجموعة كارتييه الجديدة "ريزونانس دو كارتييه".
CTA Link

 

نجحت كارتييه على مدى تاريخها العريق في رسم مصائر الأحجار الكريمة الرائعة. فقد أُعطيت ماساتٌ مثل "ويليامسون" و"هوب" و"تيريشينكو" دور البطولة في روائع فنيّةٍ نادرة من حيث التصميم والتوهّج. وسواء ما كان منها مُلوّنًا أو ناريًا أو رائعًا في عذوبته، فهي جميعها أحجارٌ ذات قصّة وماضٍ عريقٍ. إن كارتييه بتكريمها للجمال الأبدي لهذه الأحجار الكريمة الأسطورية وبإبرازه بأبهى صورة قد غيّرت المسار التاريخي لهذه الأحجار.

CTA Link

 

تبدأ القصّة بحجر... ثم يأتي الموضوع والتفضيلات والصور، ويتم رسم أساسيات كل قطعة. يجمع التصميم كل ذلك ويجسّده في جوهر القطعة التي ستخرج فيما بعد للوجود. ويأخذ الموضوع المرسوم في التشكّل والتطوّر في ذهن المصمم، الذي يضع له التصور النهائي في عالم الأبعاد الثلاثية.

يبدأ بعد ذلك كلّه حوارٌ، فعليًا كان أم خياليًا، ما بين المصمم وباقي الفريق الذي سيعمل على إنجاز القطعة. وينكبّ الحرفيّون على المفهوم المرسوم على ورقة لتخيّله وفهم خطوطه وظلاله وألوانه قبل ترجمة ذلك في غاية الإتقان والبراعة من خلال مهاراتهم الحرفية.

وفي خضم هذه المحادثات بين الخبراء، وراء الأبواب الموصدة، يشيع سحر كارتييه ليعمل بدوره.  هنا وهكذا تتحوّل الأحجار الكريمة النادرة إلى قطع مجوهرات بديعة.